اسم المستخدم

 

كلمة المرور

 

    
 
بحث
اللغه
select
السة 5001 يوليه 2022 - 24 بؤونه 1738 ش     العدد كـــ PDFالعدد 23-24

اخر عدد

السمك

نيافة الأنبا متاؤس أسقف ورئيس دير السريان العامر

01 يوليه 2022 - 24 بؤونه 1738 ش

+ تمنع الكنيسة أكل السمك في الصوم الكبير وأسبوع الآلام وصوم يونان والبرامون وصوم الأربعاء والجمعة لأنها أصوام من الدرجة الأولى، بينما تسمح بأكله في صوم الميلاد وصوم الرسل وصوم السيدة العذراء كنوع من التخفيف على المؤمنين خصوصًا المرضى وكبار السن والأطفال والحوامل والمرضعات بسبب كثرة أصوام الكنيسة (حوالي 7 شهور في السنة).

+ وتوجد أسباب أخرى روحية وصحية لأكل السمك في هذه الأصوام منها:

1) السمك طعام البركة: كل معجزات السيد المسيح لإشباع الجموع كانت من الخبز والسمك (انظر مت15، لو9).

2) السمك طعام القيامة: بعد قيامة السيد المسيح من بين الأموات وظهوره لتلاميذه في العلية «قَالَ لَهُمْ: "أَعِنْدَكُمْ ههُنَا طَعَامٌ؟"‏فَنَاوَلُوهُ جُزْءًا مِنْ سَمَكٍ مَشْوِيٍّ، وَشَيْئًا مِنْ شَهْدِ عَسَل. ‏فَأَخَذَ وَأَكَلَ قُدَّامَهُمْ» (لو24: 41-43)، وحدث نفس الشيء عند ظهوره لهم على بحيرة طبرية (يو21: 9).

3) السمك رمز الحياة: لأنه يبقى حيًا في وسط لجج المياه، ولا يأخذ من هذه المياه الكثيرة إلا احتياجه فقط ليمتص منه الأكسجين اللازم للحياة، كذلك يجب على المؤمن المسيحي أن يعيش في العالم ولا يدع العالم يعيش فيه، والرسول يوحنا يقول: «لاَ تُحِبُّوا الْعَالَمَ وَلاَ الأَشْيَاءَ الَّتِي فِي الْعَالَمِ» (1يو2: 15).

4) السمك يرمز للمسيحيين: كانت السمكة علامة السرّ بين المسيحيين في أزمنة الاضطهاد، مثل علامة الصليب، ونرى رمز السمكة على حامل الأيقونات في معظم الكنائس الأثرية.

5) السمك من ذوات الدم البارد الذي لا يُحدث في دم الإنسان سخونة الغرائز خصوصًا العصبية أو الجنسية، بل يكون هادئًا متزنًا.

6) لحم السمك بروتين حيواني خفيف لا يرقى للموجود في لحوم الحيوان كما أنه سهل الهضم خفيف على المعدة.

7) لحم السمك غني بالفوسفور الذي يفيد الجسم عمومًا والمخ والنظر خصوصًا.

8) طريقة تكاثر السمك بدون شهوة ولا جماع بين الذكر والأنثى، فالأنثى تضع البيض في مياه هادئة ثم يأتي الذكر ويعمل له عملية التلقيح.

9) السمك عندما يخرج من الماء يموت فنأكله ودمه فيه، بخلاف الحيوان الذي لا نأكل دمه حسب وصية الكتاب المقدس (أع15)، وهنا نتذكر ربنا يسوع المسيح الذي خرج من حضن الآب وجاء إلى الأرض ومات على الصليب بالجسد من أجلنا وأمرنا أن نأكل جسده ونشرب دمه لنحيا إلى الأبد حسب قوله: «مَنْ يَأْكُلُ جَسَدِي وَيَشْرَبُ دَمِي فَلَهُ حَيَاةٌ أَبَدِيَّةٌ، وَأَنَا أُقِيمُهُ فِي الْيَوْمِ الأَخِيرِ» (يو6: 54).

اسم السمكة باللغة اليونانية (أخثيس).. مكون من خمسة حروف هي الحروف الأولى من الجملة "يسوع المسيح ابن الله المخلص"، وبذلك يذكّرنا أكل السمك بالخلاص العظيم الذي صنعه لنا ربنا يسوع المسيح على الصليب.




  • تقييم المقال
     
  • مقالات اخري للمولف
  • |
  • طباعه


سياسه التعليقات

اضف تعليقا


عنوان التعليق  
موضوع التعليق  

2012 © Site developed and maintained by PSDWorx